6 طرق لكتابة مقال متوافق مع الـ “SEO” بنسبة 100%

231

الكتابة ضمن قواعد الـ “SEO” بشكل عام وكتابة مقال متوافق مع الـ SEO بشكل خاص هي من أهم استراتيجيات التحسين الداخلي لمحركات البحث.

بالإضافة إلى تقنيات “OFF-Page & Technical SEO” يستخدم التحسين الداخلي لزيادة ظهور مدونتك أو مدونة عملائك في نتائج البحث المجاني.

غالباً لديك هدفان أساسيان من كتابة مقال متوافق مع الـ “SEO”:

  • التأكد من أن محركات البحث يمكنها العثور على مقالات مدونتك وفهمها وبالتالي يمكنها فهرستها وإظهارها في نتائج البحث للباحثين الذين يبحثون عن مواضيع مشابهة.
  • التأكد من أنك تكتب محتوى مدونة ذي صلة يتماشى مع احتياجات واهتمامات جمهورك.

يعد استخدامك استراتيجية محتوى مستمرة وطويلة المدى وفي نفس الوقت ضمن أصول وقواعد ال “SEO” بمثابة استثمار غير مباشر لتطوير وزيادة جمهورك وأرباحك.

ويعني هذا أيضاُ تقديم محتوى متعمق وغني بالمعلومات ويتماشى مع احتياجات جمهورك ونية البحث ويساعد استخدامك أساليب تحسين محركات البحث التي تعرفها مسبقاُ على نجاح المحتوى الذي تقدمه.

أهمية المدونة في تحسين محركات البحث؟

تلعب المدونات والمقالات دوراً رئيسياً في التحسين وذلك لأنه في كل مرة تنشر فيها مقالاً محسناً يمكنك:

  • زيادة ظهورك في البحث المجاني.
  • إثبات مصداقيتك كمرجع موثوق به.
  • بناء سلطة موقعك بمرور الوقت.

تخيل أنك تبدأ شركة تسويق تستهدف فيها أصحاب المتاجر الصغيرة للترويج لمشاريعهم ومنتجاتهم وتريد مساعدة المستهلكين على فهم جمهورهم المستهدف وكيفية البدء الوصول إليهم.

إذا أردت أن تنجح في ذلك فيجب عليك نشر اسمك بين أصحاب المتاجر أولاً حتى يعرفك العملاء ويتأكدوا أنك جدير بالثقة وعلى دراية بمجال عملك، وهنا يمكن أن تساعدك المدونة بذلك.

توفر المدونة التي يتم إنشائها جيدًا لموقعك مصدراً ثابتاً من المحتوى الجديد والفريد عالي الجودة.

ومع مرور الوقت عندما يكتشف القراء ومحركات البحث هذا المحتوى سيبدأ محرك البحث بالتعرف عليك كمصدر موثوق للمعلومات مما سيساعدك على ترتيب أعلى.

6 طرق لتحسين محتوى المدونة لمحركات البحث

عملية تحسين محركات البحث عملية طويلة وقد تستغرق بعض الوقت لظهور النتائج.

لذلك إذا كنت في بداية طريقك لتحسين محركات البحث، فمن الجيد أن تقسم مهامك وتبدأ بالأمور السهلة وغير المعقدة أولاً ومن ثم تعمق في الجوانب الأكثر تعقيدًا واكتشف طرق وأساليب حلها.

ولتسهيل الأمر عليك قليلاً إليك قائمة تشمل أفضل نصائح تحسين محركات البحث الخاص بالمدونات والتي ينصح بها موقع SEMrush الشهير في مجال “SEO”.

طرق-لتحسين-محتوى- المدونة-لمحركات-البحث

1. حدد الجمهور المستهدف لمدونتك

قبل أن تبدأ الكتابة إذا كنت تريد أن تنجح في مدونتك أو المدونة التي تعمل عليها فعليك أن تعرف من سيقرأها أولاً.

جمهورك المستهدف هو مجموعة الأشخاص الذين من المرجح أن يقوموا:

  • بالبحث عن المصطلحات التي تستهدفها وتكتب عنها.
  • بحاجة إلى منتجات أو خدمات تقدمها شركات مثل شركتك.
  • يمتلكون صفات من الممكن أن تجعلهم عملاء محتملين لك في المستقبل.

لتحديد جمهورك المستهدف ألق نظرة على طبيعة عملائك الحاليين واكتشف طبيعة العملاء الذين يتعاملون بالفعل مع علامتك التجارية.

بعض مصادر المعلومات حول جمهورك المستهدف.

  • المعلومات التي جمعتها أثناء إنشاء قوائم العملاء المحتملين والمبيعات.
  • معلومات وبيانات من فريق المبيعات.
  • بيانات Google Analytics الخاصة بك.

بيانات جوجل اناليتكس

بعد تحديد مواصفات جمهورك تحقق من وجودك على وسائل التواصل الاجتماعي ويمكنك معرفة المزيد عن عملائك من خلال تقارير الجمهور Audience Insights التي تقدمها كل من Facebook و Instagram لمساعدتك على فهم كل ما تحتاج معرفته مثل:

  • تفصيل العمر والجنس
  • الدولة التي يتواجدون فيها.
  • أوقات تواجدهم على الإنترنت وبالتالي أفضل وقت للنشر فيه.

تساعدك معرفة كل هذه التفاصيل عن جمهورك على التحديد الدقيق للمحتوى التي تقدمه لهم بناء على اهتماماتهم وتفضيلاتهم حتى لا يضيع وقتك في إنشاء محتوى لا يهتمون به ولا يفضلونه.

2. استخدم المواضيع المتشعبة “Cluster topic”

لتحقيق أقصى استفادة من بحث الكلمات الرئيسية حاول إنشاء محتوى عن مجموعة من المواضيع معاً من خلال انشاء مقالات مدونة مرتبطة مع بعضها البعض في صفحة رئيسية واحدة وتتعمق في موضوع أوسع.

باستخدام هذه الاستراتيجية يمكنك استهداف العديد من الكلمات الرئيسية المرتبطة معاً وذات تنافسية أقل لمحاولة تصدر كلمة رئيسية شاملة وأكثر صعوبة.

من أهم فوائد استخدام المواضيع المتشعبة في استراتيجية تحسين محركات البحث الخاصة بك ما يلي:

  • تحسين ظهور مدونتك عن طريق تسهيل الزحف إليها من قبل محركات البحث.
  • زيادة سلطة مدونتك في هذا الموضوع بمرور الوقت.
  • تمكينك من تصدر الكلمات الرئيسية الأهم والأكثر صعوبة في مجالك.
  • تحسين أداء المقالات الأقل تصدراً من خلال الربط الداخلي مع المقالات الأخرى.

كيف تنشئ صفحة مواضيع متشعبة؟

هيكلية الصفحة التشعبية

أولاً، حدد الموضوع الأساسي الذي ترغب بالكتابة عنه واختر موضوعاً له علاقة بعملك وتمتلك قدر كبير من الخبرة فيه.

ومن ثم اختر الكلمات الرئيسية للموضوعات التي ترغب بالحديث عنها في الصفحة المركزية “Pillar Page” والموضوعات الفرعية الداعمة لها.

بصورة أوضح أدخل موضوعًا تهتم بالكتابة عنه في أداة ” Keyword Magic Tool” التابعة لـ “SEMrush” وانظر إلى حجم البحث للكلمات ودرجة صعوبة الكلمات الرئيسية لتحديد أكثرها كفاءة.

وبعد أن تقوم بتجميع كافة الكلمات المناسبة لك اكتب محتوى مناسب عنها ثم أضفها إلى الصفحة المركزية باستخدام الروابط الداخلية.

3. استخدم أشكال المحتوى المتنوعة والروابط الداخلية والدعوة لأجراء فعل واضح “CTA”.

المدونات ليست الطريقة الوحيدة لتقديم محتوى مفيد وغني عن النشاط الذي تقوم به أو للتواصل مع جمهورك.

إذا كنت تريد أن تجعل مدونتك مفيدة ومتصدرة فقم بمشاركة المحتوى بأشكاله المختلفة مع جمهورك مثل الصور ومقاطع الفيديو أو الصوت والرسومات التوضيحية.

أشكال المحتوى المختلفة وخاصة محتوى الفيديو يساعد في تحسين أداء مدونتك وذلك لأن الفيديو يُبقي المستخدم مدة زمنية أطول داخل الموقع مما يساعد في تقليل معدل الارتداد لديك “Bounce Rate”.

انخفاض معدل الارتداد “BR” يعطي دلالة لجوجل أن الزوار أحبوا المحتوى الذي تقدمه وأنك تضيف قيمة وفائدة فعلية لهم مما يساعد في تحسين ظهورك في نتائج البحث.

كما يعتبر محتوى الفيديو هو المحتوى الرئيسي لمنصات TikTok و YouTube وهو من أكثر أشكال المحتوى التي يتفاعل معها الجمهور.

بالإضافة إلى التنويع في أشكال المحتوى يمكنك اتباع استراتيجية أخرى لإبقاء الزوار مدة أطول في موقعك وهي استراتيجية بناء روابط داخلية احترافية.

من خلال استخدام الروابط الداخلية داخل المقالات المنشورة في المدونة التابعة للموقع الذي تعمل عليه فإنك تشجع القراء على البقاء في موقعك فترة أطول.

وتساعد الروابط الداخلية محركات البحث على الزحف بسهولة إلى كافة صفحات موقعك والعثور عليها وبالتالي فهرستها.

إليك بعض النصائح لبناء استراتيجية روابط داخلية فعالة:

لا تستخدم أكثر من خمس كلمات في نص الرابط.
استخدم نص رابط “Anchor text” يشير إلى محتوى المقال الذي سيتم تحويل القارئ عليه.
تأكد من أن الروابط الداخلية لها علاقة بالمحتوى الرئيسي وتقدم قيمة وفائدة للقارئ.

4. أنشئ بيانات وصفية تدعم ظهورك في صفحة SERPs

البيانات الوصفية لأي موقع أو مدونة عبارة عن (العنوان والوصف التعريفي بالإضافة إلى عنوان الـ URL).

قد لا تكون مقدمة المقال في مدونتك هي الانطباع الأول للقارئ عن هذا المحتوى بل عنوان هذا المقال وخاصة في حال القارئ قد عثر عليك نتيجة لعملية بحث مجاني.

ففي غالب الأمر أن شكل ظهورك في صفحة نتائج البحث “SERPs” هي التي أعطت انطباعاً للباحث عن المحتوى الداخلي للمقال ودفعته للنقر عليها.

من المهم أن تعلم بأن كتابة البيانات الوصفية لصفحات أو مقالات مدونتك لا يعني بأنها سوف تظهر في صفحة النتائج بالطريقة التي كتبتها بها.

البيانات الوصفية للمقالالحقيقة هي أنه ليس لديك سيطرة كاملة على كيفية ظهور صفحتك في نتائج البحث ولكن أمامك فرصة بأن تظهر بشكل أفضل عن طريق تحسين عنوان صفحتك ووصف التعريف وعنوان URL.

قبل كل اشي اختر عنوان صفحة جذاب، من الناحية الفنية أنت تمتلك فرصة لكتابة عنوانين لمقالتك، عنوان الصفحة وعنوان المقال.

يمكنك العثور عنوان الصفحة لتسمتيه في رأس HTML لصفحتك بين علامات العنوان <Title>. وعندما تنشر مقالتك ستظهر في الجزء العلوي من نافذة المتصفح و SERPs.

إليك بعض المؤشرات لمساعدتك في كتابة عنوان صفحة جذاب:

  • اختصر: ستعرض نتائج البحث أول 50-60 حرفًا على الهاتف المحمول قبل اقتطاعها.
  • حافظ على الدقة: يجب أن يعكس عنوانك بدقة ما تدور حوله الصفحة. استخدم كلمات مثل ‘كيف’ أو ‘ماذا’ أو ‘لماذا’ وقم بتضمين مواصفات قوية لنقل نوع المعلومات التي سيجدها القارئ.
  • استخدم عنوان مناسب: حاول أن يكون هناك عنوان جديد وفريد لكل صفحة في موقعك.

بعد الانتهاء من العنوان وجه انتباهك إلى الوصف التعريفي، على الرغم من أن البيانات الوصفية قد لا تؤثر بشكل مباشر على نتائج محرّكات البحث لديك.

إلّا أن الوصف التعريفي القوي يمكن أن يكون له تأثير كبير على نسبة النقر إلى الظهور (CTR)، بمعنى آخر هذه هي فرصتك لإقناع الباحثين بزيارة صفحتك.

ومن المهم ملاحظة أن الوصف التعريفي الذي تكتبه قد لا يكون هو الذي يظهر في نتائج البحث في كل مرة، غالبًا ما تعيد Google كتابة الأوصاف التعريفية لتتماشى بشكل وثيق مع بحث المستخدم.

إليك بعض النصائح لكتابة أوصاف تعريفية جيدة:

  • استخدم طول وصفي مناسب: يصل الطول المناسب بحد أقصى 160 حرفًا بعد ذلك يتم اقتطاعه.
  • اهتم بجملك الأولى في المدونة: لأنه في حال قامت Google بإعادة كتابة الوصف التعريف لك فغالبًا ما يتم سحبها من الجمل الأولى من القسم ذي الصلة لبحث هذا المستخدم.
  • اهتم بالمنافسة: حاول البحث عن المصطلحات التي تستهدفها بنفسك وانظر كيف كتبت الصفحات المرتبة حاليًا مقتطفاتها. هل لديهم أي شيء مشترك؟ استخدم ما تعلمته لتحسين وصفك.

أخيراً ألق نظرة على عنوان URL الخاص بك وانظر هل يحتوي على كلمة دالة عن محتوى المقال أو الصفحة التي سوف ينتقل لها الباحث في حال لم يكن كذلك فعليك تحسين ذلك.

يتكون عنوان URL الخاص بك من أربعة أجزاء: البروتوكول واسم المجال ومجال المستوى الأعلى والمسار، والأهم بالنسبة لك هو مسار الـ URL.

أهم الأمور التي يجب أن يحتوي عليها مسار URL الفعال:

  • أخبر القارئ عن موضوع الصفحة.
  • أظهر للقارئ مكانه على موقعك (على سبيل المثال في المدونة أو في مجلد فرعي آخر).
  • قم بتضمين الكلمة الرئيسية التي تركز عليها (إن أمكن).

يمكن أن يؤدي عنوان الصفحة الجذاب والوصف التعريفي وعنوان URL المناسب لتحسين محركات البحث إلى تحسين ظهورك في نتائج البحث وحتى المساعدة في زيادة نسبة النقر إلى الظهور.

5. استخدم أدوات تساعدك في تحليل محتواك حسب معايير ال SEO

تقدم العديد من أنظمة إدارة المحتوى (CMS) أدوات إضافية يمكن أن تساعد في تسهيل تطبيق تحسين محركات البحث في موقعك.

مثلاً يمكنك تثبيت إضافة Yoast SEO والتي ستوضح لك كيفية أداء صفحتك في معايير تحسين محركات البحث. وذلك لأنها تعطي تحليل لطول المحتوى والروابط والعنوان ومعايير ال SEO الأخرى.

وهناك الكثير من الإضافات التي يمكنك استخدامها مثل SEMrush’s SEO Writing Assistant و Rank Math وغيرها.

يمكنك اختيار الأداة الأفضل بالنسبة لك وللموقع الذي تستخدمه ولكن يجب أن تكون على دراية بأن الإضافات من الممكن أن تبطئ موقعك، ما يؤثر سلباً على نتائج محركات البحث.

لذلك احرص على اختيار الإضافات المناسبة والتي ستساعدك بشكل فعلي في تسهيل عملك وتحسين النتائج لديك.

6. اهتم بتوافق موقعك مع الهاتف المحمول

يعتبر استخدام موقع ويب متوافق مع الجوّال عامل أساسي في ترتيب نتائج البحث.

منذ عام 2019 استخدمت Google فهرسة الجوال أولاً، وهذا يعني أنه يعطي الأولوية لإصدار محتوى الهاتف المحمول على إصدار سطح المكتب عند فهرسة صفحات الويب وترتيبها.

لذلك الخطوة الأولى التي يمكنك اتخاذها للتحقق مما إذا كان موقعك متوافقًا مع الجوّال هو تشغيله من خلال أداة الاختبار المتوافقة مع الجوّال من Google. سيؤدي هذا إلى تحديد بعض المشكلات الأساسية وكيفية إصلاحها.

لتحسين موقعك للجوال ضع في اعتبارك استخدام التصميم سريع الاستجابة بدلاً من عناوين URL المنفصلة للجوال وسطح المكتب.

بهذه الطريقة يمكن الوصول إلى المحتوى بشكل أكبر للمشاركة عبر الأجهزة ولن يتم تقسيم الروابط الخلفية إلى مدونتك بين عنواني URL مما يزيد من قوة هذه الروابط الواردة.

فيما يلي بعض الخطوات البسيطة التي يمكنك اتخاذها لتجربة هاتف محمول أكثر سهولة في الاستخدام:

  • تجنب النصوص الكبيرة التي يصعب قراءتها على الأجهزة المحمولة.
  • استخدم العنوانين الفرعية لتنظيم النص وتقسيمه إلى أقسام أصغر.
  • تجنب عرض المحتوى على نطاق أوسع من الشاشة.
  • باعد بين العناصر القابلة للنقر بحيث يسهل التعامل معها على الشاشات الصغيرة.
  • استخدم نصًا سهل القراءة وتجنب الخطوط الصغيرة جدًا أو التي يصعب قراءتها.

الخلاصة

يعتبر إدراج المدونة ضمن خطة تحسين نتائج محركات البحث التي تعمل عليها من الاستراتيجيات المهمة والتي لها نتائج ملموسة في تسريع وتسهيل الوصول لنتائج جيدة.

حيث تضمن لك كتابة مقالات مدونة متوافقة مع قواعد ومعايير ال SEO زيادة حركة الزوار المجانية لموقعك وبالتالي تحقيق هدفك التسويقي مهما كان.

ومن أهم الأمور التي يجب عليك أخذها في حين الاعتبار عند كتابة مقال متوافق مع الـ SEO لأي مدونة التالي:

1. تحديد الجمهور المستهدف لمدونتك.

2. استخدام المواضيع المتشعبة “Cluster topic”.

3. استخدام أشكال المحتوى المتنوعة والروابط الداخلية والدعوة لأجراء فعل واضح “CTA”.

4. انشاء بيانات وصفية تدعم ظهورك في صفحة SERPs.

5. استخدام أدوات تساعدك في تحليل محتواك حسب معايير ال SEO.

6. الاهتمام بتوافق موقعك مع الهاتف المحمول.

ومن المهم معرفة أنه لن يتم تصدرك لنتائج محركات البحث بمجرد انشائك لمدونة وكتابة بعض المقالات فيها، بل يحتاج الأمر إلى الكثير من الاستراتيجيات التقنية والتحديثات المستمرة حتى تبقى في نظر جوجل تستحق أن تبقى متصدراً لنتائج البحث.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.